Saturday, 16 December 2017 02:52 GMT

  الأكثر تداولاً   

img

الامارات - 1.8 مليار درهم تدفقات السيولة على الأسواق المحلية

(MENAFN - Al-Bayan) اخترقت المؤشرات العامة في سوقي دبي وأبوظبي الماليين حواجز مقاومة جديدة كما كان متوقعاً، وسط ارتفاع شهية التداول مما قفز بسيولة الصفقات المبرمة إلى نحو 1.8 مليار درهم,وصعد إعمار إلى 7.62 دراهم الأمر الذي عزز من مكاسب الأسواق.

وحلق المؤشر العام لسوق دبي المالي إلى مستوى 3721 نقطة بنمو نسبته 0.8 % تقريبا وهو الأعلى منذ اكثر من عام في حين أغلق المؤشر العام لسوق أبوظبي للأوراق المالية عند 4663 نقطة بزيادة نسبتها 0.64 % مقارنة مع جلسة أمس الأول.

وساهم النشاط المسجل في قطاع البنوك في دعم مكاسب السوقين,وارتفع بنك الخليج الأول إلى 13.25 درهما وبنك أبوظبي الوطني لمستوى 10.65 دراهم فيما صعد سهم بنك الإمارات دبي الوطني إلى 8.79 دراهم وبنك دبي الإسلامي إلى 5.93 دراهم وكسب مصرف عجمان 7.8 % بالغاً 1.66 درهم.

وشهدت جلسة الأمس إبرام صفقة كبيرة على سهم اسماك بقيمة 165 مليون درهم ما دفع بالسهم لبلوغ الحد الأعلى المسموح به يوما عند 2.84 درهم,وأصبحت قائمة كبار الملاك في الشركة تضم شركة الملكية لإدارة الشركات بنسبة تصل إلى 41.18 % ومجموعة بيت القوة بنسبة 19.41% وشركة شيميرا للاستثمار بنسبة 11.32 % وأخيرا تلفزيون انفينتي بنسبة 5.55 %.

وقال جمال عجاج مدير مركز الشرهان للأسهم والسندات إن حركة التعاملات جيدة خاصة بعد ارتفاع شهية التداول منذ بداية العام الجاري وعودة المعدل اليومي لها فوق حاجز مليار درهم، مشيراً إلى أن سيولة كبيرة يجري ضخها على الأسهم الصغيرة بهدف رفعها إلى قيمتها الإسمية وهو ما يمكن أن يتحقق قبل نهاية الربع الأول من العام الجاري.

سوق دبي

وتفصيلا في حركة سوق دبي المالي فقد جاءت البداية هادئة مائلة للارتفاع الطفيف في مرحلة جس النبض التي تشكل بمثابة إشارة تحليل للمتداولين لما سيكون عليه وضع السوق على الأقل خلال ربع الساعة الأولى من عمر الجلسة تمهيداً لاتخاذ قرارهم بالدخول أو الخروج. ومع إظهار الأسهم لبعض التماسك عقب انتهاء هذه المرحلة فقد أخذت الأسعار بالارتفاع التدريجي حتى بلغ بعض الأسهم مستويات سعرية جديدة.

وفي ظل بلوغ شريحة من الأسهم إلى هذه المستويات فقد شكل ذلك فرصة للمضاربين الذين سارعوا إلى جني الأرباح الأمر الذي عاد باللون الأحمر إلى شاشة العرض مع حلول النصف الأول من التعاملات لكن التراجع بقي ضمن نسبة محدودة للغاية وهو ما أوحى مجدداً بصمود السوق الذي أخذ مرة أخرى بالصعود بدعم من مشتريات على غالبية الأسهم.

سهم إعمار

وكان لافتاً للنظر القدرة الكبيرة التي أظهرها سهم إعمار المرتفع إلى 7.62 دراهم قبل أن يتعرض لمبيعات جني الأرباح وينخفض إلى 7.50 دراهم ثم العودة مرة أخرى للصعود إلى 7.62 دراهم وسط تداولات بلغت قيمتها اكثر من 91 مليون درهم.

وكسب سهم دريك اند سكل اكثر من 5% بالغا 0.532 درهم في حين اكتفت شريحة من اسهم القطاع بالإغلاق دون تغيير ومنها الاتحاد العقارية عند 1.18 درهم وأرابتك 1.38 درهم وكذلك داماك عند 2.68 درهم فيما تراجع سهم إعمار مولز إلى 2.67 درهم ولحق به سهم ديار إلى 0.676 درهم.

وفي قطاع البنوك تواصل الأخضر بقوة بعد ارتفاع سهم بنك الإمارات دبي الوطني لمستوى 8.79 دراهم كما صعد سهم بنك دبي الإسلامي إلى 5.93 دراهم وبات يتحفز لاختراق حاجز 6 دراهم,من جانبه كسب سهم مصرف عجمان 7.8 % بالغاً 1.66 درهم.ولم يكن الأمر اقل إيجابية في قطاع الاستثمار حيث ارتفع سهم دبي للاستثمار إلى 2.63 درهم وبلغ سهم السوق مستوى 1.40 درهم وأملاك إلى 1.40 درهم أيضا.

وفي ظل النشاط المسجل فقد اخترق المؤشر العام حاجز 3700 نقطة كما كان متوقعاً بالغاً 3721 نقطة بنمو نسبته 0.80 % تقريبا مقارنة مع اليوم السابق.وقفزت قيمة الصفقات المبرمة إلى نحو 1.3 مليار درهم وعدد الأسهم المتداولة 1.2 مليار سهم نفذت من خلال 12027 صفقة.

وواصلت الأسهم الرابحة تفوقها على الخاسرة بعدما أغلقت اسهم 19 شركة على المربع الأخضر مقابل تراجع أسعار اسهم 14 شركة ومحافظة اسهم 6 شركات على مستوياتها السابقة.

سوق أبوظبي

وفي سوق أبوظبي للأوراق المالية تواصل الأخضر على شاشة العرض بدعم من اسهم البنوك على وجه الخصوص وتجاوز المؤشر العام حاجز 4663 نقطة بزيادة نسبتها 0.64% مقارنة مع جلسة امس الأول.

ويظهر الرصد اليومي لحركة قطاع البنوك مواصلة سهم بنك الخليج الأول صعوده إلى مستوى 13.25 درهماً كما ارتفع بنك أبوظبي الوطني إلى 10.65 دراهم وبنك أبوظبي التجاري إلى 7.55 دراهم والاتحاد الوطني إلى 4.77 دراهم،وفي قطاع العقار سيطر التباين حيث ارتفع سهم الدار إلى 2.69 درهم ورأس الخيمة العقارية إلى 69 فلساً في حين انخفض سهم إشراق إلى 1.04 درهم.

وكان سهم اتصالات واصل ثباته دون تغيير عند مستوى 18.80 درهماً رغم النشاط المسجل عليه من حيث قيمة التداولات.

صفقات

قفزت قيمة الصفقات في سوق العاصمة إلى 465 مليون درهم وعدد الأسهم المتداولة إلى 275 مليون سهم نفذت من خلال 2609 صفقات.


الامارات - 1.8 مليار درهم تدفقات السيولة على الأسواق المحلية